الإثنين 25 سبتمبر 2017 م - 05 محرم 1439 هـ

الفتى المعجزة (غزافييه دولان) أصغر عضو في لجنة تحكيم مهرجان كان 2015

الأربعاء 13/مايو/2015 - 03:47 م
أروى تاج الدين
 

حينما عرض (غزافييه دولان) أول تجاربه الإخراجية (I Killed My Mother) في 2009 بمهرجان كان السينمائي الدولي، وتلقى ثمان دقائق من التصفيق الحار، كان لم يتجاوز عامه الواحد وعشرين بعد. اليوم المخرج والممثل والسينارست ( دولان) البالغ من العمر 26 عاماً، والذي حاز آخر أفلامه (Mommy) العام الماضي على 29 جائزة دولية ورشح لـ 20 أخرى هو أصغر عضو في لجنة تحكيم مهرجان كان السينمائي الدولي لهذا العام.

(كزافييه دولان) ممثل ومخرج كندي فرنسي، ولد في مونتريال – كندا في 20 مارس 1989، وهو ابن الممثل والمغني المصري الكندي (مانويل تادروس).

 بدأ حياته العملية وهو طفل في الخامسة كممثل في عدد من الأفلام الكندية، وجذب انتباه العالم له حينما عرض فيلمه الأول (I Killed My Mother) لأول مرة في مهرجان كان عام 2009 وحاز على ثلاث جوائز عالمية وتم بيعه لأكثر من 20 دولة.

كما عرض فيلمه الثاني (Heartbeats) لأول مرة في مهرجان كان عام 2010 وفاز بالجائزة الكبرى في المسابقة الرسمية في مهرجان أفلام سيدني، وفازت ممثلة فيلمه الثالث (Lurance Anywhere) بجائزة أفضل ممثلة في كان 2012.

في مايو 2012 أعلن (دولان) أن فيلمه الرابع سوف يكون محاكاة لمسرحية (توم في المزرعة) للكاتب مايكل مارك بوتشارد، وقد عرض لأول مرة في المسابقة الرئيسية بمهرجان فينسيا الدولي في دورته السبعين في ديسمبر 2013 وفاز بجائزة فيبرسكي.

نال (دولان) جائزة لجنة التحكيم في المسابقة الرئيسية بمهرجان كان عام 2014 عن فيلم (Mommy) بالمشاركة مع فيلم (Goodbye to Language) للمخرج جين لوك جودارد، وكان رئيس لجنة التحكيم حينها المخرج جين كامبيون، عند تسلم (دولان) للجائزة قال أن فيلم (Piano) لـ كامبيون كان أول فيلم يشاهده ويجعله يحدد من يكون، وجعله يرغب في كتابة أفلام لنساء جميلات قويات وملهمات، وأن وقوفه على المسرح بجانب (كامبيون) هو أمر استثنائي.

Death amd Life Of John Dolan  هو فيلم (دولان) القادم ، ويروي قصة حياة ممثل انقلبت حياته رأساً على عقب حينما انتشرت إشاعات حول علاقته بطفل في الحادية عشر من عمره، وسيكون هذا الفيلم أول عمل لـ (دولان) ناطق بالإنجليزية، كما أعلن أيضاً أنه سوف يبدأ تصوير فيلماً عن مسرحية (Juste la fin du Monde) لـ جين لوك لاجراس في مايو الجاري. 


تقييم الموضوع

تعليقات Facebook


تعليقات البوابة الوثائقية